أرانشا لايا: اسبانيا مؤهلة لتأمين عبور المغاربة بشكل فردي

قالت وزيرة الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون أرانشا غونزاليس لايا يوم الثلاثاء إنه إذا فتح المغرب حدوده و “هناك مواطنون مغاربة يريدون العودة بشكل فردي إلى بلادهم” هذا الصيف، فإن إسبانيا مستعدة لتامين عبورهم”.

و أكدت غونزاليس لايا أن إسبانيا والمغرب كانتا على “اتصال وثيق” بشأن هذه المسألة وأنها نفسها ناقشت ذلك مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة في مناسبات عديدة للتنسيق والإعداد بأفضل طريقة ممكنة لما يمكن أن يحدث.

وجاء موقف اسبانيا بعد ان اعلن ناصر بوريطة، إلغاء “عملية مرحبا” المتعارف عليها سنويا، نتيجة الوضعية الوبائية في المغرب، موردا أن “عودة المغاربة مرتبطة بفتح الحدود، ودول المرور التي تتخذ تدابير ضمان هذا المرور في أمان”، ولافتا إلى أن العملية عبارة عن “برنامج يُحضّر له منذ أبريل، ويتم عبر التنسيق مع دولة الإقامة”.

وأفادت المشرفة على الجهاز الدبلوماسي في “المملكة الإيبيرية”، من خلال تصريحات صحافية نقلتها وكالة “أروبا بريس للأبناء “، بأن “إسبانيا جاهزة لتسهيل عملية عبور أي مواطن مغربي إلى بلده بشكل فردي فقط”، موضحة أن “التواصل دائم مع نظيرها المغربي إذا كان هناك مواطنون مغاربة يرغبون في العودة فرادى إلى بلدهم، وذلك في حالة فتح المغرب لمجاله الحدودي في مرحلة لاحقة”.

وفي موضوع متصل يهم السياح المغاربة الذين ألفوا قضاء عطلتهم الصيفية بسواحل اسبانيا، اشار نفس المصدر ان وزراء خارجية دول الاتحاد الاروبي يتدارسون فتح الحدود للدول غير الاروبية الآمنة ابتداء من فاتح يوليوز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *