أزمة الحليب بالمغرب تلوح في الأفق وتوقعات بارتفاع الأسعار

سيشهد المغرب أزمة انتاج للحليب خلال الايام المقبلة بسبب انخفاض الكميات المنتجة بنسبة 50٪، وهذا ما قد يرفع الاسعار.

وحسب مصادر اعلامية ، فإن سبب أزمة الحليب الحالية يعود الى تأثر المزارعين بارتفاع أسعار علف المواشي الذي يشكل 70٪ من تكلفة الانتاج، حيث ارتفع سعر كيلوغرام العلف من 2,5 درهم الى 5 دراهم نتيجة ارتفاع اسعار الذرة وفول الصويا.

تسببت موجة الجفاف التي شهدها المغرب في ارتفاع مصاريف تربية المواشي، ما أجبر الفلاحين والمنتجين على خفض عدد رؤوس المواشي الى النصف، خاصة وأن المزارعين قد فقدوا نسبة مهمة من هوامش الربح ادى بهم الى اعلان افلاسهم واغلاق مزارعهم.

يتوقع أن يجبر المزارعون شركات الحليب على الدفع أكثر مقابل منتوجهم، وبالتالي سيجد مستهلك الحليب النهائي نفسه أمام زيادة جديدة في الاسعار ستساهم في رفع التضخم.

أخلفت الحكومة وعودها تجاه الفلاحين الذين كانوا ينتضرون المزيد من الدعم بخصوص أسعار الاعلاف خاصة بعد عيد الأضحى، ليجدوا أنفسهم أمام وضع معقد جدا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *