أسعار الركن بمرآب بالرباط تصل لقبة البرلمان

أثار أكبر مرأب تحت أرضي لركن السيارات في العاصمة الرباط ردود أفعال متباينة بشأن الأسعار المعتمدة، وذلك بعد أسابيع قليلة من إعلان افتتاحه في وجه الزبناء.

ووصل الموضوع إلى البرلمان عبر سؤال موجه إلى وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، تساءل فيه الفريق النيابي لحزب التقدم والإشتراكية حول ما إن كان هناك تدخل من أجل جعل أسعار هذا المرفق تتلاءم مع القدرة المالية لفئة واسعة من مستعملي العربات.

الفريق أبرز في سؤاله أن قائمة الأسعار المرتفعة التي عرضتها إدارة هذا المرفق والتي تتزامن مع إلتهاب أسعار المحروقات أثارت خيبة لدى المواطنين أصحاب العربات، وزاد بالقول أن هؤلاء كانوا يعولون على أسعار تتلاءم ومستوى دخل نسبة كبيرة من موظفي الإدارات العمومية وزوار العاصمة الرباط.

ويتسع المرأب الذي افتتحت أبوابه بعد سنوات من الأشغال لـ 471 عربة موزعة على طابقين، ويندرج بحسب شركة الرباط الجهة للتنقل، في إطار استراتيجية مندمجة تروم تزويد العاصمة الرباط ببنيات تحتية صلبة تواكب الديناميات الحضرية والثقافية والسياحية لزيادة العرض الخاص بركن السيارات والحفاظ على مركز المدينة التاريخي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.