أفارقة يحتجزون حافلة للنقل العمومي بالعرائش

شهدت محطة الأداء بالطريق السيار على مستوى مدخل العرائش ليلة الجمعة السبت حالة استنفار واسعة، إثر إقدام مهاجرين من دول جنوب الصحراء على احتجاز حافلة للنقل العمومي، بعد الاستيلاء على مفاتيحها.

وفي تفاصيل الواقعة، ذكرت مصادر إعلامية متطابقة أن حوالي 20 مهاجرا من دول جنوب الصحراء، كانوا على متن حافلة لنقل المسافرين قادمة من مدينة الدار البيضاء، قبل أن تداهمها قوات الأمن وتطلب منهم النزول منها.

وأفادت ذات المصادر أن هذا التدخل الأمني يأتي تنفيذا لتعليمات أعطيت لمختلف السدود القضائية لمنع المهاجرين الأفارقة من السفر نحو المدن الساحلية وكذا المدن المتاخمة لسبتة ومليلية، باعتبارها قبلة الراغبين في الهجرة السرية لأوروبا.

وأضافت ذات المصادر أن المهاجرين المعنيين رفضوا الامتثال لتعليمات عناصر الدرك اللذين طلبوا منهم العودة للبيضاء، وعمدوا إلى احتجاز الحافلة التي كانوا على متنها عبر مصادرة مفاتيحها.

واستنفر هذا الوضع السلطات التي قامت باستقدام تعزيزات من الدرك الملكي والقوات المساعدة وعناصر الأمن، فضلا عن باشا المدينة الذي انتقل بدوره إلى عين المكان.

وتبعا لذلك، تم توقيف هؤلاء المهاجرين في أفق اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في حقهم.

اترك تعليقاً

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *