أمن البيضاء يوقف مخربي حافلات النقل الحضري الجديدة

تفاعلت ولاية أمن الدار البيضاء، بسرعة وجدية، مع صور تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تظهر تعرض حافلة للنقل العمومي لخسائر مادية بعد رشق إحدى واقياتها الزحاجية باستعمال قطعة اسمنتية، وفتحت بشأنها بحثا أظهر أن الأمر يتعلق بقضية سبق وأن عالجتها منطقة أمن بنمسيك بنفس المدينة.

وكانت مصالح الأمن بالدار البيضاء قد توصلت صباح أمس السبت 13 فبراير الجاري، بإشعار حول تعرض حافلة للنقل الحضري تربط بين منطقتي التشارك وحي الألفة بمدينة الدار البيضاء للرشق بالحجارة وتكسير واقيتها الزحاجية، وهو ما استدعى تنفيذ عملية أمنية فورية مكنت من تحديد هوية المشتبه فيه الذي تبين أنه قاصر يبلغ من العمر 17 سنة، قبل أن يتم توقيفه بعين المكان وبحوزته سلاح أبيض من الحجم الكبير، وقد اسفرت العملية من توقيف قاصرين يبلغان من العمر 16 و17 سنة، للاشتباه في تورطهما في تعييب ناقلات ذات منفعة عامة وإلحاق خسائر مادية بحافلتين للنقل الحضري بالدار البيضاء.

وقد تم إخضاع المشتبه فيهما القاصرين للمراقبة الشرطية رهن إشارة البحث التمهيدي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد كافة الظروف والملابسات المحيطة بارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *