“أنفلونزا الخنازير”.. مرض معدٍ ونسبة شفائه 98% شرط الاكتشاف المبكر

بعد إعلان وزارة الصحة عن وفاة 4 حالات مصابة بأنفلونزا الخنازير بمستشفى الصدر بالعباسية على مدار شهر ديسمبر 2015 الماضى ومن أبرزهم وفاة محرر قناة النيل الإخبارية عمر القليوبى البالغ من عمر 34 عامًا، عقب إصابته بأنفلونزا الخنازير 24 ديسمبر الماضى، ونقلته أسرته لمستشفى الصدر بالعباسية، بعد معاناته من المرض لمدة عشرة أيام .

1)الأنفلونزا الموسمية

يقول الدكتور حمدى الباشا استشارى أمراض الأنف والأذن والحنجرة، إن الأنفلونزا العادية أو ما يطلق عليها بالأنفلونزا الموسمية هى عبارة عن عدوى فيروسية تنتقل عن طريق استنشاق الهواء والجهاز التنفسى من خلال التواجد فى أماكن مزدحمة مغلقة ومجالسة المصابين بالأنفلونزا مما يتسبب فى ظهور بعض الأعراض المرضية على الشخص المصاب بالأنفلونزا .

2) أعراض أنفلونزا الموسمية

ويستكمل د. حمدى قائلا ” يصاحب الإصابة بالأنفلونزا الموسمية ظهور بعض الأعراض التالية “:
1)ارتفاع طفيف فى حرارة الجسم .
2) زكام وانسداد الأنف .
3) سعال .
4) الرشح .
5)الشعور بإجهاد بدنى عام يتركز فى العضلات . 

3)أنفلونزا الخنازير

ومن جانبه، قال الدكتور فادى سمير لوقا استشارى أمراض الأنف والأذن والحنجرة بالمعهد القومى للسمع والكلام، إن أنفلونزا الخنازير أحد أنواع الأنفلونزا التى تصيب الإنسان من خلال إصابته بـ فيروس أنفلونزا “H1 N1 ” مؤكدا أنه لا توجد علاقة بالخنازير على الإطلاق غير أنه الظهور الأول و اكتشاف فيرس H1N1 كان فى الخنازير لذلك تم “تسميته “بأنفلونزا الخنازير”.

4)هل توجد أعراض معينة لأنفلونزا الخنازير ؟

واستكمل د. فادى قائلا: “لا توجد أعراض معنية تميز الإصابة بأنفلونزا الخنازير نظرا لأنها لتشابه أعراضها مع الأنفلونزا الموسمية مما يسبب قلق ومخاوف الأشخاص المصابين بالأنفلونزا الموسمية بأنهم مصابون بأنفلونزا الخنازير .

ويؤكد د. فادى قائلا: “فى حال استمرار وجود أعراض للأنفلونزا العادية أكثر من أسبوع وعدم وجود استجابة للمصاب للأدوية العلاجية يُستشار الطبيب لاحتمال الإصابة بالأنفلونزا الخنازير H1N1.

5)ما هو التعامل الأمثل فى حال اكتشاف أنفلونزا الخنازير

وأضاف د. فادى: ” فى حال استمرار أعراض الأنفلونزا لأكثر من أسبوع على المصاب الذهاب لأقرب مستشفى أو طبيب لإجراء تحليل الفيروسات الخاص بالأنفلونزا لأخذ عينة من دم المصاب لفحصها ولاكتشاف وجود فيروس H1N1 .

6)علاج أنفلونزا الخنازير ؟

وأوضح د. فادى: ” يتطلب علاج الشخص المصاب بأنفلونزا الخنازير H1N1 إعطاءه عقار “التيمفلو”وحجزه فى المستشفى وعزله لتفادى انتشار العدوى.

7)الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بأنفلونزا الخنازير

وأضاف د. فادى ” تزيد فرص الإصابة بأنفلونزا الخنازير”H1N1 ” بين أصحاب المناعة الضعيفة مثل النساء الحوامل ومرضى السكر ومرضى التهاب الكبد الوبائى ومرضى الفشل الكلوى لذلك يجب عليهم توخى الحذر وعدم التواجد فى الأماكن المغلقة لتفادى العدوى بالأنفلونزا بشكل عام حتى الموسمية.

8)أنفلونزا الخنازير مرض معدٍ

فى السياق ذاته قال دكتور أحمد عبد الحفيظ أستاذ أمراض الصدر بطب القاهرة، إن أنفلونزا الخنازير مرض معدٍ يمكن الشفاء منه حيث يتم انتقال الفيروس H1 N1 عن طريق الرذاذ الصادر من الجهاز التنفسى العلوى أو السفلى مثل الإفرازات الصادرة من الأنف نتيجة الرشح وكذلك بصق السعال و البلغم الناتج عن التهابات الشعب الهوائية.

9)نسبة الشفاء من أنفلونزا الخنازير

واستكمل د. أحمد: ” فرص الشفاء من أنفلونزا الخنازير مرتفعة بنسبة تزيد عن 98 % من حالات الإصابة، وذلك متوقف على التشخيص والاكتشاف المبكر للإصابة بـ فيرس H1N1 .

10) التطعيم اللازم للوقاية من أنفلونزا الخنازير

وتابع د. أحمد: ” يجب على الأشخاص الاهتمام برفع مناعة جسمهم سواء من خلال تناول الأطعمة والمشروبات التى تعمل على تقوية وتحسين مناعة الجسم أو من خلال الحصول على التطعيمات والأمصال اللازمة للوقاية من الأنفلونزا مثل تطعيم الأنفلونزا الموسمية.

وأضاف د. أحمد “هناك بعض الأشخاص يفضل تناولهم مصل الالتهاب الرئوى نظرا لأن مناعتهم ضعيفة ذلك وفقا للتوصيات التى يحددها الطبيب حسب حالة الشخص الصحية مثل مرضى فشل الطحال أو الذين يتناولون أدوية مثبطة للمناعة.

11)أهم طرق الوقاية من الإصابة بأنفلونزا الخنازير

 
أشار د. أحمد: ” يجب على الأشخاص الاهتمام بمراعاة بعض النصائح والإرشادات اللازمة لتجنب الإصابة بالأنفلونزا بشكل عام وخاصة أنفلونزا الخنازير وأهمها”:

1)تهوية الصحية

 
الاهتمام بتهوية المنزل بصورة جيدة وتجنب التواجد فى الأماكن التى لا تتوفر فيها شروط تهوية الصحية والسليمة مثل الجلوس فى أماكن مغلقة.

2)تجنب مخالطة المصابين بالأنفلونزا

تجنب الاختلاط المباشر و مجالسة الأشخاص الذين يعانون من الإصابة بالأنفلونزا أو أعراض أدوار البرد أو التهابات الشعب الهوائية .

3)العناية بتطبيق معايير النظافة العامة

الاهتمام بالنظافة الشخصية وغسل اليدين قبل وبعد تناول الطعام ووضع المناديل الورقية على الأنف فى حال العطس باستمرار .

4)الاهتمام بتناول الأغذية المقوية للمناعة

الاهتمام بتناول الأطعمة الغنية بفيتامين سى والمتواجدة فى الخضروات والفواكه. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.