إتهامات لإدريس لشكر بالإستفراد بالتحضير للذكرى 60 للإتحاد الإشتراكي وتهميش مكتبه السياسي

اتهمت مجموعة من القيادات الإتحادية ، إدريس لشكر الكاتب الاول للاتحاد الاشتراكي ، بالتحضير الإنفرادي للذكرى 60 لتأسيس الحزب ، مبرزين غياب اي نقاش حول الموضوع داخل الأجهزة التنظيمية .

و اكدت مصادر من داخل الحزب ، ان لشكر يحضر لهذه الاحتفالية ، بمعية مجموعة ضيقة من أعضاء المكتب السياسي ، من بينهم عبد الحميد الجماهري و عبد المقصود الراشدي ، في غياب تام لباقي اعضاء المكتب السياسي .

و أضافت نفس المصادر ، ان لشكر يحيط عملية التحضير هذه ، بسرية كبيرة ، حيث يجهل أغلبية أعضاء المكتب السياسي، المعطيات المتعلقة بهذه العملية .

و تجدر الاشارة ،الى ان ادريس لشكر سبق و اعلن من خلال بعض المواقع الإخبارية ، عزمه على تنظيم الذكرى 60 لتأسيس الاتحاد الاشتراكي ، حيث من المقرر استدعاء كل القيادات و الرموز التي تعاقبت على تسير الحزب منذ التأسيس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *