إتهامات لكريم التجموعتي بالفساد ورعايته داخل الوكالة الوطنية المحافظة العقارية

اتهمت النقابة الوطنية للمهندسين المساحين الطبوغرافين بالقطاع الخاص، المدير العام للوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية، كريم التجموعتي، برعاية الفساد داخل الوكالة.

وأفادت النقابة في بلاغ توصل به الموقع أن التجموعتي وهو “الرأس المدبر لكل عمليات السطو والقرصنة التي طالت حقوق المواطنين والتي تتجلى في تقييد حريتهم في التصرف في ممتلكاتهم وعقاراتهم وذلك بسن “قانون” مواز للتشريع الصادر عن مؤسسة البرلمان، حيث عمد إلى إصدار حزمة من المذكرات المصلحية متعسفا بواسطتها على قانون التحفيظ العقاري وعلى القانون المنظم لمهنة الهندسة المساحية الطبوغرافية ومتراميا بذلك على اختصاصات السلطة التشريعية المنتجة للقانون وكذا السلطة القضائية المخول لها دستوريا صلاحية التنزيل السليم والتأويل الصحيح لمقتضياته”.

وأضاف البلاغ أنه عوض الجلوس إلى طاولة الحوار والتفاوض مع ممثليهم، فإن المدير العام شن هجمة شرسة وعدوانية على المهندسين تمثلت في استغلال سلطاته الإدارية للانتقام منهم وانتزاع الأشغال والمشاريع من بعضهم واستعمال الهيئة الوطنية للمهندسين المساحين الطبوغرافيين لملاحقة المهندسين بمساطير تأديبية تعسفية.

وأكد أن التجموعتي يختبئ وراء بعض الخرجات الإعلامية التضليلية التي افترى من خلالها على الدولة والمواطنين بالترويج لمشاريع وبرامج فاشلة لا أثر لها إلا على الورق وشاشات الحاسوب.

وأعلن أن المدير العام يجر الوكالة إلى الهاوية بعد أن حولها إلى سلاح يضرب به كل من عارضه من المهندسين ونصب نفسه مشرعا مكان البرلمان وأخضع المواطنين لتشريعه الفاسد، كما تجاوز العدالة وأصبح يمارس اختصاصات المحاكم مما ينطوي على اعتداء على السلطة القضائية جاعلا الوكالة مؤسسة مارقة مستبدة وتسود فيها العقلية الاستبدادية الكولونيالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *