إختطاف ابنة مسؤول رياضي بفاس ومطالبته بفدية

أوقفت مصالح الأمن الوطني، 3 أشخاص متورطين في اختطاف ابنة مسؤول رياضي، والمطالبة بفدية مالية قدرها 20 ألف درهما، أمس الجمعة، بحي الأطلس بالعاصمة العلمية فاس.

ووفق مصادر محلية، فإن والد الضحية البالغة من العمر 17 سنة، والتي تتابع دراستها بمستوى الثانية باكالوريا، تلقى مكالمة هاتفية تخبره باختطاف إبنته من أمام منزله، وتطالبه بتوفير مبلغ مالي قدره 20 ألف درهم، مقابل الإفراج عنها، وحدد معه مكان اللقاء لتبادل المال والطفلة، على مستوى طريق عين الشقف بفاس.

وأضافت المصادر ذاتها، ان المسؤول بادر بتقديم شكاية مباشرة لدى مصالح الأمن بفاس، ليقصد بعد ذلك المكان المحدد للتسليم مرفوقا بالعناصر الامنية، وعندما التقى المختطفون، تمكنت الطفلة المختطفة من القفز من بين يدي المشتبه فيهم، في إتجاه والدها، ما أربك المشتبه فيهم الثلاثة، وحاولوا الفرار إلى وجهة غير معلومة على متن سيارة خفيفة، لكن ارتكابهم لحادثة سير، عجلت بإلقاء القبض عليهم.

وقد جرى وضع المشتبه فيهم الثلاثة تحت تدبير الحراسة النظرية، لتعميق البحث معهم لمعرفة ظروف وملابسات الحادث، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، فيما وضعت السيارة بالمحجز رهن إشارة البحث الإداري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *