إستقلاليو فاس ينتفضون ضد نزار بركة

يبدو أن قرار نزار بركة الأمين العام لحزب الإستقلال، بحل أجهزة حزب الإستقلال بمدينة فاس، جر عليه متاعب تنظيمية وسياسية بالعاصمة العلمية للمملكة.

هذا القرار أوقع نزار في مواجهة مباشرة مع مناضلي الحزب بالمدينة التي وقعت عريضة تحتج على حل أجهزة الحزب وتدعو للعودة إلى الوضع الطبيعي السابق للتنظيم المحلي للحزب.

العريضة التي توصل بها موقع “هاشتاغ” تضم توقيع 2001 من مناضلي الإستقلال بفاس، حيث تم توجيها إلى قيادة الحزب ووزارة الداخلية في شخص عبد الوافي لفتيت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *