إستنفار في البرلمان الإسباني بسبب بن بطوش

طلب الحزب الشعبي الإسباني أول أمس الخميس حضور وزيرة الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون، أرانشا غونزاليس لايا، ووزيرة الدفاع مارغريتا روبلز، أمام مجلس النواب بسبب التحقيق القضائي الذي تجريه محكمة سرقسطة في قضية دخول زعيم إنفصاليي البوليساريو إلى إسبانيا بهوية مزورة.

ونقلت صحيفة “أوكيديارو” الإسبانية أن نواب الحزب الشعبي طالبوا عقد جلسة استثنائية للجنة الشؤون الخارجية بحضور وزيرة الخارجية للإبلاغ عن “الأكاذيب حول دخول غالي غيرالقانوني” إلى إسبانيا.

ونقلت الصحيفة أن وزيرة الخارجية، أرانشا غونزاليس لايا، أكدت أن جميع القواعد الموضوعة لهذا النوع من الرحلات قد اتبعت “حرفيا”.

وأبدت الوزيرة عدم قلقها من طلب الحزب الشعبي عقد لجنة استثنائية ومثولها أمام النواب، وأوضحت “لست قلقة على الإطلاق لأن جميع القواعد قد اتبعت لهذا النوع من الرحلات الجوية”.

واندلعت الأزمة بين المغرب وإسبانيا عند استضافة مدريد زعيم جبهة بوليساريو إبراهيم غالي للعلاج في أبريل “لأسباب إنسانية”، الأمر الذي اعتبرته الرباط “مخالفا لحسن الجوار”، مؤكدة أن غالي دخل إسبانيا من الجزائر “بوثائق مزورة وهوية منتحلة”.

وتفاقمت الأزمة منتصف مايو حين تدفق نحو عشرة آلاف مهاجر معظمهم مغاربة على جيب سبتة المحتل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *