إلغاء إلتحاق التلاميذ بالمؤسسات التعليمية وتأجيل امتحانات الباكالوريا

أعلنت وزارة التعليم ، قبل قليل، عن إلغاء التحاق التلاميذ هذه السنة بالمؤسسات التعليمية، إلى غاية شهر شتنبر وتأجيل امتحانات الباكالوريا.

وقال وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، اليوم الثلاثاء أمام مجلس المستشارين، عن اتخاذ الوزارة لقرار عدم التحاق التلاميذ بالمدارس حفاظا على صحتهم،

وتابع أمزازي، أنه تقرر تنظيم امتحانات الباكالوريا في شهر يوليوز، وإجراء الامتحانات في ظل اتخاذ إجراءات احترازية صارمة، تحترم التباعد وقواعد النظافة.

وأعتبر أمزازي أن السنة الدراسية لم تنتهي بعد، وسيتم الاستمرار في التعليم عن بعد، مؤكدا على أنه تم إنجاز 75 في المائة من المقررات قبل تعليق الدراسة.

وأكد أمزازي على أن إقرار سنة بيضاء مستبعد تماما، والتعليم عن بعد لا يعوض الحضوري ولكنه كان الحل الوحيد أمام الوزارة في ظل الجائحة.

وفي الاخير قال امزازي، ان الامتحانات سوف تكون فقط في ماتم دراسته حضوريا، وان باقي المستويات اعتماد نقط الفروض المنجزة حضوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *