إلغاء رحلات بحرية بين المغرب وفرنسا

ألغيت الرحلات البحرية الرابطة بين المغرب وفرنسا والتي كانت مبرمجة نهاية هذا الأسبوع و بينها الرحلات بين ميناء الناظور و سيت وذلك بعد قرار السلطات الفرنسية بتعليق الدخول للبلاد من خارج الدول الأوروبية.

وقالت شركة لاميرديونالي للنقل البحري أن رحلاتها التي كانت مبرمجة للربط بين مينائي طنجة ومارسيليا تم إلغاؤها وسيشمل هذا الإلغاء كل الرحلات المبرمجة على طول شهر فبراير.

وكان رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس قد أعلن أول أمس الجمعة عن إغلاق بلاده لحدودها بدءا من اليوم الأحد أمام الرحلات الآتية من الدول غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في محاولة للحد من تفشي وباء كوفيد-19.

وقال كاستيكس في أعقاب انعقاد مجلس الدفاع في قصر الإليزيه أنه “سيتم حظر أي دخول إلى فرنسا وأي خروج من أراضينا باتجاه دولة خارج الاتحاد الأوروبي أو منها، ما لم يكن هناك مسوّغا قاهرا وذلك اعتبارا من الساعة 00,00 الأحد”.

وتدرس الحكومة الفرنسية عدة سيناريوهات للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد من بينها فرض إغلاق صارم جديد بعدما رأت أن حظر التجول الساري لم يكن مجديا بما فيه الكفاية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *