اتهام “الرئيس السيمو” : بتحريف المقرر الجماعي الخاص بكناش تحملات التدبير المفوض لقطاع النظافة بالقصر الكبير

علمت هاشتاغ من مصادر مطلعة أن رئيس جماعة القصر الكبير وقع في ورطة كبيرة ، بسبب تحريفه للمقرر الجماعي الخاص بكناش تحملات صفقة التدبير المفوض لقطاع النضافة.
هذا وذكرت مصادرنا ان السلطات الاقليمية مطالبة بفتح تحقيق مع المنتخب المذكور لوقف سلسلة التجاوزات التي اصبحت تقع بشكل مستمر بجماعة القصر الكبير على عهد الحركي محمد سيمو.
تجذر الإشارة الى أنهوطبقا للاختصاصات المخولة قانونا للمجلس الجماعي لمدينة القصر الكبير خصوصت المادة 92 من القانون التنظيمي 113.14، فقد صادق المجلس في الجلسة المنعقدة في إطار دورة استثنائية بتاريخ 04 يوليوز 2019، على كناش تحملات التدبير المفوض لقطاع النظافة.
ونبه منتخبون بالمجلس الى أنه بعد إعلان طلب العروض رقم 37/2019 المتعلق بالتدبير المفوض لقطاع النظافة، وبعد نشر دفتر التحملات أقدمت رئاسة مجلس القصر الكبير على اعتماد كناش تحملات آخر مختلف في كثير من مواده من تلقاء نفسها ودون الرجوع الى المجلس صاحب الاختصاص.
الغريب ان محمد سيمو لم يبادر إلى نشر هذا الكناش ومعه ملف طلب العروض كما يقتضي مرسوم الصفقات العمومية إلا بعد تدخل مؤسسة العمالة، ما يبرز أن هذا التحريف تم عن نية مبيتة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *