ارتفاع المبادلات التجارية عبر الموانئ ب 5,5% إلى حدود 21 أبريل الجاري

أفادت الوكالة الوطنية للموانئ، اليوم الجمعة، أن حجم المبادلات التجارية التي تمت عبر مختلف موانئ المملكة بلغ 7ر28 طن إلى حدود 21 أبريل الجاري، مسجلا ارتفاعا بمعدل 5ر5 مقارنة مع الفترة نفسها من 2019.

وأوضحت الوكالة، في بلاغ لها، أن هذا الارتفاع جاء بالرغم من التراجع الذي عرفته هذه المبادلات خلال الثلاثة أسابيع الأولى من شهر أبريل الجاري، حيث عرفت انخفاضا بنسبة 6ر1 في المائة مقارنة مع الشهر ذاته من السنة الماضية.

وأضافت أن التجارة الخارجية عبر الموانئ التي تديرها الوكالة، سجلت منذ بداية العام الحالي وإلى غاية 21 أبريل الجاري نشاطا مكثفا لاستيراد الحبوب، حيث بلغت كميات الحبوب المستوردة 1ر3 مليون طن، بارتفاع نسبته 34 في المائة.

كما تم تسجيل زيادة ملحوظة في ما يخص تصدير الأسمدة والفوسفاط الخام، حيث بلغت النسبة على التوالي 8ر64 و4ر6 في المائة، فيما شهد نشاط الحاويات النمطية (20 قدما) استقرارا، محققا ارتفاعا طفيفا بنسبة 3ر1 في المائة، مقابل تراجع النشاط الإجمالي للمحروقات.

وبشأن توزيع حجم المبادلات التجارية حسب الموانئ، سجلت الموانئ الرئيسية تطورا إيجابيا لأنشطتها، خاصة ميناء الدار البيضاء (زائد 7ر5 في المائة)، والجرف الأصفر (زائد 4ر12 في المائة)، وأكادير (زائد 8ر5 في المائة).

وذكرت الوكالة الوطنية للموانئ أنه في سياق الأزمة التي تسبب فيها فيروس كورونا المستجد، اتخذت سلسلة من التدابير بتشاور مع مختلف الشركاء في المنظومة المينائية لضمان استمرار خدمات الموانئ والاستغلال والمناولة، وذلك من أجل تأمين تموين البلاد بالمواد التي يتم توريدها عن طريق البحر، في التزام تام بأفضل شروط السلامة الصحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *