اسبانيا تستفز المغرب باحتفال ضخم بمناسبة الذكرى 522 لاحتلال مليلية

نظمت السلطات المحلية في مدينة مليلية المحتلة، احتفالا ضخما بمناسبة الذكرى 522 ، على احتلال اسبانيا للمدينة المغربية.

وعرفت هذا الاحتفال المنظم في وسط المدينة حضور، حاكم المدينة “ادوارد ودي كاسترو” ومندوبة الحكومة، “صابرينا موح”، الى جانب شخصيات عسكرية ومدينة.

وشهدت هذا الحفل تنظيم عرضا عسكريا، كما تم وضع اكليل من الزهور قرب تمثال “بيدرو دي استوبينيان” القائد لعسكري الذي قاد الجيش لاحتلال المدينة.

وتجدر الاشارة ا غزو مدينة مليلية من طرف اسبانيا، حدث في مثل هذا اليوم من سنة 1497، من طرف اسطول كبير للجيش الاسباني.

وتم التخطيط للغزو بمجرد سقوط غرناطة في 1492، حيث زار القائدان الإسبانيان يزكانو و لورنزو زافرا سواحل شمال أفريقيا لتحديد المواقع المحتملة للغزوات الإسبانية، حيث تم تحديد مليلية كالمرشح الرئيسي.

وأرسل الدوق الإسباني القائد بيدرو إيستوبينيان الذي دخل المدينة دون قتال فعلي في 1497، حيث كانت الصراعات الداخلية في المغرب قد استنفدت جل القوات، وضعفت دفاعاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *