استبعاد 293 حالة اشتبه في إصابتها بفيروس كورونا بإقليم آسفي

أعلنت المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بآسفي عن استبعاد 293 حالة كان يشتبه في إصابتها بفيروس “كورونا” المستجد (كوفيد-19) على صعيد الإقليم، إلى حدود الساعة العاشرة مساء اليوم الثلاثاء، بعد نتائج تحليلات مخبرية سلبية.

وحسب الحصيلة اليومية للمندوبية حول تطور الوضعية الوبائية بالإقليم، فإنه لم يتم تسجيل أي إصابة جديدة بفيروس كورونا، منذ الإعلان، يوم الأحد الماضي، عن تماثل المصابة الوحيدة للشفاء، ليصبح بذلك الإقليم خاليا من أية إصابة جديدة.

ومن مجموع 1513 حالة مخالطة، توجد حاليا 441 حالة تحت المراقبة الطبية، فيما بلغ عدد الحالات التي تنتظر نتائج التحاليل المخبرية 44 شخصا.

وكان المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بآسفي، عبد الحكيم مستعد، قد أكد، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الوضعية الوبائية على صعيد إقليم آسفي “مطمئنة”.

وذكر السيد مستعد بأن مندوبية الصحة، وفي إطار التدابير الاستباقية المتخذة، باشرت التشخيص داخل الوحدات الصناعية والمساحات الكبرى بالمدينة، بمعدل 3 وحدات في اليوم.

وتهيب المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بآسفي بالمواطنات والمواطنين الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والالتزام بالتدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المغربية بكل وطنية ومسؤولية.

وعلى الصعيد الوطني، أعلنت وزارة الصحة عن تماثل 185 حالة للشفاء التام من مرض فيروس “كورونا” المستجد خلال الساعات ال24 الأخيرة، مما يرفع إجمالي الحالات حتى الآن إلى 1838، مؤكدة أن نسبة التعافي تستمر في الارتفاع حيث بلغت إلى حدود اليوم 35.2 في المائة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *