الأساتذة المتعاقدين يختارون مرصد الدرويش وسيطا بينهم ووزارة أمزازي

قررت لجنة الحوار و التواصل التابعة للمجلس الوطني للتنسيقية الوطنية ” للاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد “، بأن يكون المرصد وسيطا بين الأساتذة ووزارة أمزازي لطي صفحة الاحتقان بين الطرفين بالنظر لما يسببه هذا الملف لمنظومة التربية و التكوين.

بالمقابل أكد رئيس المرصد الوطني لمنظومة التربية و التكوين محمد الدرويش على أن المرصد ليس بديلا عن النقابات التعليمية والتي تعد الإطار المناسب للدفاع عن وضعيات السيدات و السادة الأساتذة في كل المستويات و الوظائف.

وإلتزام المرصد في اجتماع له بالاساتذة المتعاقدين عقد أمس الجمعة بأن يقوم بالمساعي الحميدة لتقريب وجهات النظر و محاولة مسح كل نقاط التشنج و المواقف المسبقة تجاه هذا أو ذاك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *