الإستقلالي “الحسين بوداش” يخطف رئاسة مجموعة الجماعات “قصر السوق” بالرشيدية

هاشتاغ.الرشيدية

خطف الاستقلالي “الحسين بوداش” رئاسة مجموعة الجماعات “قصر السوق”، بعد جلسة التصويت التي تم عقدها صباح اليوم الاثنين، بمقر عمالة الرشيدية.

وكان موقع “هاشتاغ” قد تطرق في مقال سابق الى هذا الموضوع كون الحسين بوداش عن حزب الاستقلال مرشح بقوة لرئاسة مجموعة الحماعات قصر السوق، خاصة بعد استطاعته في اقناع جميع الفرقاء السياسيين وتنازل مرشحين للرئاسة.

وقد حصل الحسين بوداش على سبع أصوات بأغلبية مطلقة أهلته الى التربع على عرش المرشحين لرئاسة هذه المجموعة، التي تلعب دوراً هاما في تدبير الشأن العام المحلي وكذا أهدافها التنموية.

وفق المعطيات المتوفرة فإن تشكيلة المكتب المسير  لهذه المجموعة جاءت على النسق التالي، بعدما آلت الرئاسة للحسين بوداش، أسندت مهام نواب الرئيس،  عز الدين حسان كنائب أول، والنائب الثاني مولاي الحسن الصوصي والنائب الثالث عبد الكريم بوجليد ، والنائب الرابع احماد امولود. كما آل منصبي كتاب المكتب المسير لمجموعة الجماعات قصر السوق، لفاطمة الزهراء اكومي كاتبة للمجلس والعالوي مولاي المهدي نائباً لها.

ومن المرتقب أن يعقد المجلس المسير لمجموعة الجماعات قصر السوق بالرشيدية، اجتماعات مطولة للتطرق لعدد من القضايا التي تهم المنطقة والعمل على بلورة مخرجاتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  1. أتقدم بأحر التهاني والتبريكات للسيد “الحسين بوداش”بفوزه كرئيس مجموعة الجماعات قصر السوق الرشيدية ولجميع الاعضاء والنواب وأسأل الله تعالى لهم التوفيق والسداد وأن ييسر لهم طريقم في النجاح والسداد وخدمة الجمع العام بالتوفيق