الامن ينفي إدعاء وفاة ضابط أمن على إثر القصف الوهمي بالصحراء المغربية

في اطار مكافحة الأخبار الزائفة، نفت مصالح الأمن الوطني، بشكل قاطع، صحة التدوينة التي تدعي وفاة ضابط شرطة جراء القصف الوهمي بالصحراء المغربية، وتؤكد أن الفقيد كان يعمل قيد حياته بشمال المملكة وتوفي جراء مضاعفات إصابته بفيروس كوفيد 19 بالمستشفى الإقليمي بمدينة تطوان.

ويذكر، ان “البوليساريو” و في إطار البروبغندا وتأليف مسرحيات رديئة الاخراج و ممارسة هواية الكذب، صخرت احد المرتزقة لنشر صورة رئيس الدائرة الأمنية الثانية (س.ب) بمرتيل الذي توفي يوم 4 دجنبر بمستشفى سامية الرمل بتطوان، نتيجة مضاعفات فيروس كورونا على أنه قتل أثر قصف “قوات البوليساريو” على شرق مدينة السمارة المغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *