البحرية الملكية تبحث عن جثة جندي إختفى لحظة إنقاذه لمهاجرين سريين بشاطئ طنجة

لقي جندي مغربي مصرعه غرقا، أمس الأربعاء، خلال محاولته انقاذ مهاجرين سريين بشاطئ الجبيلة ضواحي مدينة طنجة، ولم يتم العثور على جثته لحد الآن.

وحسب مصادر مطلعة، فإن الجندي الضحية هو عنصر من فرقة المراقبة بشاطئ الجبيلة وقد تدخل رفقة زملائه لإخراج عدد من المهاجرين السريين الذين كانوا على متن قارب متوجه إلى اسبانيا بطريقة سرية.

وأضافت ذات المصادر، أن الجنود علموا على إخراج المهاجرين السريين المنحدرين من دول جنوب صحراء افريقيا، فيما جرفت الأمواج الجندي الضحية البالغ من العمر 22 سنة فقط.

ولازالت البحرية المغربية تبحث عن جثة الجندي الضحية، حيث تقوم بمسح في شاطئ الجبيلة والمناطق المجاورة له في محاولة لانتشال جثته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *