الجزائر وتونس يجريان مشاورات لعودة بشار الأسد إلى القمة العربية

نقلت وكالة سبوتنيك الروسية عن مصدر في الرئاسة التونسية اليوم الاربعاء 19 ديسمبر، أن الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، يجري مشاورات خلال القمة الاقتصادية في لبنان بشأن دعوة الرئيس السوري بشار الأسد إلى القمة العربية المقرر عقدها في تونس مارس المقبل.

وقال المصدر: “يعتزم الرئيس التونسي إجراء مشاورات خلال القمة الاقتصادية في بيروت بشأن دعوة الرئيس السوري، بشار الأسد، إلى القمة العربية في تونس مارس المقبل، كما يجري التنسيق بين عدد من الدول العربية بينها تونس والجزائر لتقديم مقترح لرفع التجميد عن سوريا”.

وكان وزير الشؤون الخارجية التونسية، خميس الجهيناوي، قد أكد في وقت سابق، أن الجامعة العربية هي المخول لها دعوة الرئيس السوري، بشار الأسد إلى القمة العربية في تونس.

ونفى الجهيناوي، في تصريح لـ”موزاييك إف أم”، هذه الأنباء، قائلا: “تونس لم ترسل دعوات حاليا إلا للسعودية والإمارات”، وأشار إلى أن اتخاذ قرار حول سوريا قد يتم بعد اجتماع الرؤساء العرب في القمة، قائلا: ”هم من يقررون وليست تونس من .تقرر’

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.