الحالة الوبائية بالقارة الإفريقية في أرقام

هاشتاغ:
تسبب فيروس كورونا المستجد في وفاة ما لا يقل عن 973 شخصا بالقارة الإفريقية، وذلك منذ ظهوره في دجنبر الماضي، مع تسجيل 19 ألفا و359 حالة إصابة، من بينها 4681 حالة تماثلت للشفاء.

في المغرب تم تسجيل حتى الآن 2528 حالة إصابة بفيروس (كوفيد-19)، من بينها 273 حالة تماثلت للشفاء، و 133 حالة وفاة، بينما بلغ عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي 9995 حالات.

وفي مصر، ارتفع عدد الأشخاص الذين تأكدت إصابتهم بالفيروس إلى 2673 شخصا، ما يجعله البلد الذي سجل أكبر عدد من الإصابات بـ ( كوفيد-19) بإفريقيا، فيما تم تسجيل 196 حالة وفاة، و596 حالات تماثلت للشفاء.

وإلى جانب مصر، تتمثل الدول الأكثر تأثرا بالجائجة في جنوب إفريقيا بتسجيلها 2605 حالة إصابة مؤكدة، منها 48 حالة وفاة، و903 حالة تماثلت للشفاء، تليها الجزائر بـ 2268 حالة إصابة مؤكدة، منها 348 حالة وفاة، و 783 حالة تماثلت للشفاء، ثم الكاميرون حيث ارتفع عدد الحالات المؤكدة إلى 996، من بينها 22 حالة وفاة، و164 حالة تماثلت للشفاء.

من جانبها، أحصت تونس 822 حالة إصابة بـ (كوفيد-19)، منها 37 حالة وفاة و43 حالة تماثلت للشفاء.

كما تأثرت دول إفريقية أخرى بوباء فيروس كورونا، مثل كوت ديفوار (688 حالات إصابة و6 وفيات)، وغانا (641 حالة إصابة و8 وفيات)، والنيجر (609 حالة إصابة)، وبوركينا فاسو (546 حالة)، ونيجيريا (442 حالة)، وغينيا (438)، وجيبوتي (591 حالة)، والسنغال (335 حالة)، والكونغو الديمقراطية (287 حالة).

وبالإضافة إلى ذلك، تم تسجيل 246 حالة إصابة مؤكدة في كينيا، و138 حالة في رواندا، و171 حالة في مالي، فيما سجل في إثيوبيا 92 حالة إصابة بالفيروس، منها 3 حالات وفاة و15 حالة تماثلت للشفاء.

وفي الصومال تم تسجيل 80 حالة إصابة، منها 5 حالات وفاة وحالتين أخريين تماثلتا للشفاء، بينما أحصت الغابون 95 حالة إصابة منها حالة وفاة واحدة، إضافة إلى 6 أشخاص تماثلوا للشفاء.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *