الحسن لشكر يضع شكاية ضد أغلالو.. ومطالب لسلطات الرباط بالحياد

وضع الحسن لشكر المرشح لعمدة مدينة الرباط، عن حزب الإتحاد الإشتراكي شكاية لأجل إرتكاب جنحتي القدف والتشهير ضد أسماء أغلالو المستشارة بالمجلس الجماعي لعاصمة البلاد.

وجاء في الشكاية، أنه بتاريخ 20 شتنبر 2021، وخلال إنتخاب عمدة مجلس مدينة الرباط صرحت المشتكى بها أسماء أغلالو بصفتها مستشارة عن حزب التجمع الوطني للأحرار، أمام الصحافة السمعية والبصرية وبشكل علني أن العارض وراء تهديد صريح لإحدى المستشارات الجماعيات، بالقتل قصد إكراهها بالتصويت عليه، في إنتخابات عمودية مجلس الرباط.

يذكر أن جلسة إنتخاب عمدة عاصمة المملكة عرفت نوع من البلوكاج المدبر والبلطجة من طرف ما أصبح يصطلح عليه، بالتحالف الثلاثي،
بعد أن شعر أتباع أغلالو أن العمادة من نصيب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية في شخص الحسن لشكر، الذي كان يتوفر على 45 مستشار ومستشارة.

وتتخوف الساكنة ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، من تدخل السلطة لتغليب كفة ممثلة حزب التجمع الوطني للأحرار، وكذلك منطق المال وترهيب مكونات المجلس الجماعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *