الدرداري.. التعاون الثلاثي المغربي-الأمريكي-الإسرائيلي يستشرف آفاقا رحبة بعوائد اقتصادية جد جلية

قال رئيس المركز الدولي لرصد الأزمات واستشراف السياسات، أحمد درداري، إن التعاون الثلاثي المغربي-الأمريكي-الإسرائيلي يستشرف آفاقا رحبة بعوائد اقتصادية جد جلية.

وأكد الخبير الاستراتيجي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الزيارة التي يقوم بها جاريد كوشنر، المستشار الرئيسي لرئيس الولايات المتحدة الأمريكية، للمغرب هي “زيارة عمل تروم إبرام اتفاقيات تعاون تهم المجال الاقتصادي أساسا”، مشيرا إلى أنها “تتماشى مع التحولات الجيواستراتيجية التي تعتمل على صعيد المملكة، خصوصا مع قرب افتتاح الولايات المتحدة الأمريكية لقنصلية عامة لها بمدينة الداخلة لأغراض اقتصادية صرفة”.

وبعدما أوضح أن منطقة الصحراء المغربية أضحت منصة اقتصادية إقليمية وإفريقية ودولية لامحيد عنها، أضاف أستاذ القانون العام بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بتطوان، أن المملكة المغربية أصبحت أكثر وعيا بالعوائد الجيواستراتيجية الهامة لواجهتها الأطلسية، على غرار مثيلتها المتوسطية.

وخلص منسق ماستر التدبير الاستراتيجي للسياسات العمومية الأمنية بجامعة عبد المالك السعدي بتطوان، إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية الحليف استراتيجي للمملكة سيبرمان شراكات واتفاقيات تهم مجالات مختلفة، خصوصا في مجالات التعاون الأمني والتصنيع العسكري والشراكة الاقتصادية، مع تخصيص ميزانية للنهوض التنموي، يشمل كل المواطنين المغاربة، بمن فيهم المنحدرون من الأقاليم الجنوبية للمغرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *