الدكالي يغني للمحبة والتآخي بين الشعب المغربي والجزائري

يستعد الفنان المغربي عبد الوهاب الدكالي، خلال الأيام القادمة، لطرح عمل جديد عبر قناته الرسمية بموقع رفع الفيديوهات العالمي “يوتيوب”، تحت عنوان “راحنا خاوا”.

ويوجه الدكالي، في جديده الفني، رسالة حب إلى الشعبين المغربي والجزائري بعد الحرب الإعلامية التي شنتها الأجهزة الجزائرية عقب أحداث معبر الكركرات، بالإضافة إلى التهديدات التي يلوح بها النظام العسكري الجزائري بهدف خلق الفتنة بين الشعبين.

ويعكف عبد الوهاب الدكالي في إعداد عمل غنائي يدعو إلى المحبة والتآخي بين الشعبين الشقيقين، مؤكدا لأعداء الوطن أن الشعب المغربي والشعب الجزائري إخوة في الجوار والدم والنضال.

وتعامل الدكالي في أغنية “راحنا خوا”، التي سترى النور قريبا، مع الشاعر محمد الباتولي في الكلمات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *