الدوري الألماني يبقي خطط العودة قائمة رغم تسجيل إصابات بكورونا

أكدت رابطة الدوري الألماني لكرة القدم ان ظهور حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد لن تؤثر على معاودة المنافسات الأسبوع المقبل، وذلك في أعقاب وضع فريق دينامو دريسدن من الدرجة الثانية بكامله في الحجر الصحي لأسبوعين.

يأتي ذلك مع تسجيل البيانات الألمانية تزايدا في حالات الإصابة بـ”كوفيد-19″، وذلك بعد أيام من إعلان المستشارة أنيغلا ميركل تجاوز البلاد “المرحلة الأولى” من الوباء مع تخفيف المقاطعات الـ16 القيود الاجتماعية، ضمن إجراءات شملت منح الضوء الأخضر لعودة كرة القدم من دون جمهور.

وحددت الرابطة 16 أيار/مايو موعدا لاستئناف موسم 2019-2020 في الدرجتين الأولى والثانية، لتصبح البوندسليغا بذلك أول بطولة كرة قدم كبرى في أوروبا تحدد موعد استئناف نشاطها المعلق منذ منتصف آذار/مارس الماضي بسبب جائحة “كوفيد-19”.

ووضعت السلطات الكروية بروتوكولا صحيا صارما وإجراءات وقائية متعددة للعودة. لكن الأيام الماضية شهدت تسجيل حالات إصابات في صفوف بعض الأندية من الدرجتين، وصولا الى الاعلان ليل السبت عن وضع كامل فريق دريسدن في الحجر لمدة 14 يوما، ما سيحول دون مشاركته في استئناف المباريات بدءا من السبت.

لكن رئيس الرابطة كريستيان سيفيرت أكد ان ذلك لن يؤدي الى تعديل خطط العودة حاليا.

وقال في تصريحات صحافية ليل السبت إنه لم يتم لحظ أي تعديل “في الوقت الحالي. بالنسبة الى الدرجة الثانية، هذا يعني عدم التمكن من خوض مباراتين من أصل 81 (متبقية هذا الموسم). سنرى كيف سنتعامل مع هذا الأمر”.

وتابع “لن نغير الهدف الموضوع، فقط سنقوم بتغيير الخطة. الهدف يبقى إنهاء الموسم”، وهو ما تأمل الرابطة في انجازه بحلول 30 حزيران/يونيو المقبل.

واعتبر ان تسجيل إصابات في صفوف الأندية كان متوقعا و”ليس سببا للتساؤل حول مصير الموسم بأكمله”، بيد انه لم يستبعد بالمطلق احتمال أن يؤدي تزايد الحالات بشكل متواصل، الى التأثير سلبا على خطط إنهاء الموسم، لاسيما في حال تسجيل إصابات عدة في صفوف اللاعبين.

وقال في هذا الصدد “قد نصل الى درجة لا يمكن فيها ان نستمر. يتوقف الأمر على الفترة الزمنية المتبقية من اجل إنهاء الموسم”.

وأتت تصريحات سيفيرت قبل ساعات من كشف معهد معهد روبرت كوخ للصحة العامة إن معدل العدوى بالفيروس ارتفع إلى 1,1، بعدما كان عند 0,65 حتى الأربعاء.

وحذّر المعهد مرارا من أن السيطرة على تفشي الوباء وإبطائه يستدعي إبقاء المعدّل دون 1. ورأى الأحد انه لا يزال من المبكر وضع استنتاجات لكن سيتعيّن مراقبة عدد الإصابات الجديدة “من كثب في الأيام المقبلة”.

وسبق للرابطة ان أعلنت مطلع الأسبوع تسجيل عشر حالات إصابة بـ”كوفيد-19″ من أصل 1724 فحصا تم إجراؤها في الأندية الـ36 الموزعة بالتساوي بين الدرجتين.

وأتت تصريحات سيفيرت في أعقاب إعلان نادي دينامو دريسدن وضع كامل فريقه الأول وجهازه الفني في الحجر الصحي بعد اكتشاف إصابتين جديدتين في صفوفه، مشيرا إلى أنه لن يتمكن من خوض مباراته الأولى الأحد المقبل.

وأوضح انه يتعين على جميع أفراده الخضوع لفترة من العزل مدتها 14 يوما، بعد كشف حالتين إيجابيتين بـ”كوفيد-19″ تعودان للاعبين لم يكشف هويتهما، لكنه أكد انهما لا يعانيان من عوارض.

وكان من المقرر ان يلاقي دينامو دريسدن صاحب المركز الأخير في دوري الدرجة الثانية، الأحد المقبل مضيفه هانوفر ضمن المرحلة السادسة والعشرين.

وقال المدير الرياضي لدريسدن رالف مينجه في بيان “الحقيقة هي أننا خلال الأيام الـ14 المقبلة لن نتمكن من التدريب أو المشاركة في المباريات”.

وكانت الفحوص الأولى التي خضع لها لاعبو دينامو دريسدن، كشفت إصابة لاعب واحد بفيروس كورونا. وقررت السلطات الصحية في درسدن وضعه بمفرده في الحجر اعتبارا من الثالث من أيار/مايو.

ولم تكشف السلسلة الثانية من الفحوص التي أجريت في الرابع من أيار/مايو أي حالة إيجابية، واستأنف الفريق التدريبات الجماعية الخميس، وشهدت حصتان تدريبيتان مخالطة بين اللاعبين.

ووضعت السلطات بروتوكولا صحيا صارما لاستئناف البطولة يقوم على إجراء اختبارات دورية وعزل أي شخص أو لاعب أو عضو في الجهاز الفني تأتي نتيجة فحصه إيجابية، وتدابير وقائية صارمة، تملي ما يجب القيام به في التدريب، أثناء السفر، في الإقامة، قبل وأثناء وبعد المباريات.

وستنطلق المرحلة السادسة والعشرين السبت بمباريات أبرزها في الدرجة الأولى “دربي الرور” بين شالكه وبوروسيا دورتموند، بينما يحل حامل اللقب بايرن ميونيخ ضيفا على أونيون برلين الأحد.

ويتصدر بايرن الترتيب بفارق أربع نقاط عن بوروسيا دورتموند.

والأحد، أفاد بايرن في بيان أنه دخل منذ نهاية الأسبوع “في معسكر تدريبي معزول”، ما يعني عمليا أن كل أفراده سيكونون في الحجر ولا يخالطون سوى بعضهم البعض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *