الدينامو المحرك للحملة الانتخابية للعثماني يلتحق بحزب الحصان

كشفت تقارير إعلامية متفرقة أن مدير الحملة الانتخابية لسعد الدين العثماني رئيس الحكومة الحالي و الأمين العام لحزب العدالة والتنمية, عباس رحيم, قد التحق رسميا بحزب الإتحاد الدستوري قبيل أشهر قليلة عن الإستحقاقات المقبلة المزمع إجراءها شتنبر المقبل.

وذكرت التقارير ذاتها أنه من المنتظر أن يكون عباس رحيم على رأس لائحة ذات الحزب في خضم الاستحقاف الانتخابي المقبل.

والجدير بالذكر أن عباس رحيم ارتبط اسمه بحزب العدالة والتنمية لعدة سنوات, حيث كان خلال انتخابات 2015 مدير الحملة الانتخابية لسعد الدين العثماني, حيث فاز خلالها العثماني بمقعد برلماني عن دائرة المحمدية.

ويعتبر عباس رحيم أحد التوربينات التي تحرك الحملة الانتخابية للعثماني بالمحمدية, لكن العلاقة بينه وبين هذا الاخير تراجعت مؤخراً إبان صراع وتنافر انتهى بولوج القضاء الإداري الذي حسم بينهما, ووضع حدا لعلاقة رحيم وحزب المصباح.

هذا وفق ما نقلت التقارير الاعلامية ذاتها فإن عباس رحيم تبرأ من حزب العدالة والتنمية, واصفاً تجربته ببلدية المحمدية بالفاشلة, مؤكداً بأنه نادم لانخراطه في اليوم الأول بحزب العدالة والتنمية..مشيراً الى أن هناك مشاورات لإلتحاق عدد من القياديين بحزب الاتحاد الدستوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *