الرجاء البيضاوي يتعثر بتطوان

تعادل المغرب التطواني أمام ضيفه الرجاء ( 0 ـ 0 ) في المباراة التي جرت اليوم الأربعاء، في ملعب سانية الرمل بتطوان، في لقاء مؤجل من الجولة الـ19 بالدوري المغربي الاحترافي.

ورفع الرجاء رصيده إلى 36 نقطة في المركز الثاني خلف الوداد بنقطة واحدة ليفقد فرصة تصدر الترتيب، والمغرب التطواني في المركز السابع بـ 29.

وعرفت هذه المباراة جدلا كبيرا حول إجرائها بعد إصابة لاعبين إثنين بفيروس كورونا، قبل أن تلعب في موعدها.

وكانت كل المؤشرات تؤكد أن المباراة ستكون صعبة، الشيء الذي الحذر واضحا من الفريقين.

واعتمد المغرب التطواني على الكرات الثابتة، التي كانت تتطلب من الحارس أنس الزنيتي أن يتدخل في عدة فرص.

وكاد الفريق التطواني أن يستغل فرصة، عندما فشل الزنيتي في التحكم في الكرة، لكن تمريرة توني لم تكن مركزة في مربع العمليات.

واستغل بكاري مهاجم الرجاء، تمريرة ذكية من الحافيظي، وسدد لكن الكرة مرت إلى خارج المرمى.

واضطر جمال السلامي مدرب الرجاء، لتغيير المهاجم يوسف البكاري وأدخل أيوب نناح.

ودخل الرجاء الشوط الثاني مهاجما، وضغط بقوة على مضيفه، في محاولة لمباغتة خصمه، ونجح رحيمي في تمرير كرة ذكية، وكاد بنحمص أن يسجل في مرماه بالخطأ، لولا تألق الحارس بوناكة، الذي أنقذ مرماه وأبعد الكرة بصعوبة في الدقيقة 48.

ومن هجمة منظمة للمغرب التطوني، وصلت الكرة لبينجو الذي سدد بقوة قبل أن يبعدها أحد مدافعي الرجاء في الدقيقة 63..

واستمر الرجاء في الضغط، لكن الانتشار الجيد للاعبي المغرب التطواني، حال دون التسجيل، رغم أن الوردي سجل للرجاء، لكن الحكم رفض الهدف بسبب تسلل رحيمي، لتنتهي المباراة بالتعادل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *