الرشيدية.. “كوبل” يثير الفوضى في الشارع وشرطي يستعمل مسدسه

هاشتاغ:

اضطر موظف شرطة يعمل بالأمن الجهوي بمدينة الراشيدية، مساء الأربعاء 11 مارس، لإشهار سلاحه الوظيفي دون اللجوء إلى استعماله، وذلك خلال تدخل لإيقاف زوجين يبلغان من العمر 19 و34 سنة، من ذوي السوابق القضائية العديدة.

وحسب مصدر محلي، فإن الزوجين كانا في حالة سكر واندفاع قوية، وعرضا حياة عناصر الشرطة لتهديد خطير وجدي بواسطة الرشق بالحجارة.

وأوضح المصدر أن مصالح الأمن توصلت بإشعار حول قيام ثلاثة أشخاص كانوا في حالة سكر متقدمة بإحداث الفوضى بالشارع العام بحي “ولد الحاج”، بشكل يهدد سكينة وسلامة المواطنين، وهو الأمر الذي استدعى تدخل أقرب دورية تابعة لدائرة الشرطة من أجل إيقافهم.

وأضاف المصدر أن المشتبه فيهم عرضوا عناصر الأمن لمقاومة عنيفة باللجوء إلى الرشق بالحجارة، وهو ما تسبب في إلحاق خسائر مادية بزجاج وهيكل سيارة تابعة لشرطة النجدة، الأمر الذي اضطر مفتش الشرطة لإشهار سلاحه الوظيفي بشكل مكن من تحييد الخطر الناتج عن المشتبه فيهم وإيقاف اثنين منهم.

وحسب المصدر ذاته، فقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما، وهما شخص وزوجته، تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع الظروف والملابسات المحيطة بهذه القضية، فيما لازالت الأبحاث والتحريات جارية من أجل إيقاف المشتبه فيه الثالث المتورط في هذه الأفعال الإجرامية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *