الركراكي يضع عينه على تيسودالي

لم يتم استدعاء العديد من اللاعبين من قبل وليد الركراكي لكأس العالم. اختيار برره المدير الفني للمنتخب الوطني المغربي بضيق الوقت. لكنه يعتزم تغيير الوضع في بطولة كأس أفريقيا المقبلة والتنقيب عن مواهب جديدة.

وفقًا لمصدر مطلع فإن مدرب أسود الأطلس وليد الركراكي يتابع عن كثب المهاجم طارق تيسودالي الذي سبق له أن لعب للفريق الوطني، وكان يمكن أن يشارك في كأس العالم لولا الإصابة.

وحسب ذات المصادر فإن المدرب يأمل أن يتمكن اللاعب تيسودالي من العودة إلى مستوى قبل الإصابة، موضحًا أن باب المنتخب يظل مفتوحًا أمامه وأمام أي لاعب آخر قادر على التميز.

وأوضح المصدر أن وليد الركراكي يريد متابعة أكبر عدد ممكن من اللاعبين لوضع قائمته المستقبلية لكأس إفريقيا.

ويشكل خط هجوم المنتخب المغربي أحد اكثر الخطوط إثارة للجدل، بسبب المستوى غير المقنع الذي ظهر به عدد من اللاعبين في المونديال مثل عبد الرزاق حمد الله و وليد شديرة.

ويطمح وليد الركراكي إلى الاستقرار على مهاجم حاسم من اجل خلق مزيد من المنافسة مع مهاجم إشبيلية يوسف النصيري، الذي يعرف مستواه بعض التذبذب خصوصا في الآونة الأخيرة.

ويضع الركراكي نصب أعينه، هدف الفوز ببطولة كأس أمم أفريقيا القادمة، بعد النجاح الذي حققه في مونديال قطر بالوصول إلى المربع الذهبي.

اترك تعليقاً

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *