السفارة الفرنسية تدعو رعاياها الى مغادرة المغرب

دعت السفارة الفرنسية بالعاصمة الرباط، رعاياها المتواجدين على أراضي المملكة إلى العودة إلى ديارهم في أقرب الآجال، وذلك بعد إعلان تعليق الرحلات الجوية بين الجانبين من طرف المغرب.

وطالبت السفارة في نداء لها على صفحتها بـ “السوشل ميديا” مواطنيها إلى عدم تجاوز التاريخ المحدد في 28 نونبر الذي يصادف الأحد المقبل، داعية إياهم إلى التواصل مع شركات الطيران لترتيب رحلاتهم.

ونصحت مواطنيها من الذين سبق أن حجزوا تذاكرهم إلى إلغائها أو تأجيلها إلى إشعار آخر، حيث أوضحت السلطات المغربية قررت تعليق الرحلات الجوية من وإلى فرنسا، إبتداء من يوم الأحد 28 نوفمبر عند منتصف الليل.

وكشفت الهيئة الدبلوماسية أنه بعد تاريخ 28 نونبر سيتم السماح فقط للرحلات التجارية بين البلدين، والعودة إلى نفس القرارات التي تم العمل بها بين مارس ويونيو العام الماضي.

وقررت السلطات المغربية، أمس الخميس، تعليق الرحلات الجوية للمسافرين من فرنسا وإليها بدءا من الأحد 28 نونبر الجاري ولأجل غير مسمى، بسبب “تدهور الوضعية الوبائية” المرتبطة بجائحة كورونا في بعض البلدان الأوروبية.

وأعلنت فرنسا، حيث أودى الوباء بحياة أكثر من 118 ألف شخص، يوم أمس، تعزيز القيود الصحية لكن من دون تدابير حجر أو حظر تجول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.