السقوط من أعلى قمة جبل ينهي حياة شاب نواحي تاونات

هاشتاغ:

إهتزت قرية عين باردة بالجماعة الترابية البيبان ضواحي إقليم تاونات، قبل قليل من مساء يومه الثلاثاء 03 مارس الجاري، على وقع فاجعة أدت لوفاة شاب إثر إصابته بجروح بليغة، بعدما سقط من أعلى جبل أونان الكائن بالمنطقة المذكورة ليرتطم رأسه بأسفل الجبل ويسلم الروح لبارئها على الفور.

وذكرت مصادر محلية، إن الأمر يتعلق بتلميذ يبلغ من العمر 20 سنة كان يتابع دراسته بالمستوى الثاني من سلك الباكالوريا، شعبة الآداب، بثانوية الإمام الشطيبي بغفساي. مضيفة، أن الضحية كان قد توجه بساعات قبل آذان صلاة المغرب إلى قمة الجبل المذكور، من أجل القيام بنزهة وأخذ صور” السيلفي” بهاتفه، لينزلق ويسقط للأسفل من علو يزيد عن 150 مترا ويرتطم رأسه بالأسفل، ليفارق الحياة بدقائق قليلة بعد السقوط

وأفادت ذات المصادر، أنه فور توصلها بالإشعار انتقلت السلطات المحلية بقيادة ودكة ورجال الدرك الملكي والوقاية المدنية لعين المكان، وتمت معاينة الواقعة وفتح تحقيق حولها لتحديد ملابسات وظروف وقوعها. كما تم نقل جثة الهالك لمستودع الأموات بالمستشفى الغساني بفاس لأجل التشريح، بتعليمات من النيابة العامة الخاصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *