السكن الوظيفي يجُرّ وزير الصحة الى البرلمان

وجه النائب البرلماني؛ عبد اللطيف الزعيم عن حزب الأصالة والمعاصرة، سؤالا كتابيا إلى وزير الصحة والحماية الاجتماعية خالد آيت طالب؛ بشأن وضعية السكن الوظيفي والإداري التابع لقطاع الصحة بإقليم الرحامنة.

واستفسر الزعيم وزير الصحة حول كيفية تدبير السكن الوظيفي والإداري التابع لقطاع الصحة، وكذلك التدابير المتخذة لتسوية حالات الاحتلال غير القانونية لهذا السكن.

وأوضح النائب البرلماني أن تدبير السكن الوظيفي يثير انتقادات، وتساؤلات متزايدة حول مدى قانونية استمرار احتلال العديد من هذه الدور من طرف أشخاص أحيلوا على المعاش، أو انتقلوا للعمل خارج الإقليم، في حين يحرم العديد من الموظفات والموظفين، المنتمين لمختلف الفئات من طبيبات وأطباء وممرضات وممرضين وإداريين وتقنيين، من حقهم في الاستفادة من هذا الامتياز وفق المعايير والشروط القانونية والتنظيمية الجاري بها العمل.

وبناء على هذه المعطيات وجّه البرلماني سؤالا إلى آيت طالب حول سياسة وزارته في تدبير السكن الوظيفي والإداري التابع لها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.