الصندوق المهني للتقاعد يعتمد صورة “السلفي” كوسيلة لإثبات حياة المتقاعدين

أطلق الصندوق المهني المغربي للتقاعد، لأول مرة بالمغرب تطبيقا محمولا، مزودا بتكنولوجيا التعرف على بصمة الوجه، كآلية لإثبات حياة متقاعديه عن بعد، عن طريق أخذ سيلفي ديناميكي.

المدير العام للصندوق المهني المغربي للتقاعد الشدادي خالد، قال في لقاء صحفي عقد اليوم الأربعاء بالدار البيضاء، إن هذه التكنولوجيا المبتكرة ستمنح المتقاعد، من الآن فصاعدا، إمكانیة إثبات أنه على قید الحیاة عن بعد، دون الحاجة للتنقل شخصیا إلى الوكالة البنكیة لتفعیل بطاقته “راحتي”، أو للإدلاء بشھادة الحیاة.

وأبرز أن هذا التطبيق يندرج في اطار مخطط التحول الرقمي الذي انخرط فيه الصندوق المهني المغربي للتقاعد منذ سنوات، مشيرا إلى أن كافة العمليات تجرى عبر بوابته الالكترونية، سواء بالنسبة للمقاولات المنخرطة فيه أو للمتقاعدين، وذلك من أجل تسهيل مأموريتهم.

المدير التنفيذي للصندوق جواد المرابطي، قال إنه يتوجب على المتقاعد التقاط صورة سیلفي، وبعدما یتم التحقق من هويته من خلال مطابقة الصورة الملتقطة مع صورة جواز سفره أو الصورة التي أخذھا في وكالة الصندوق، یتمكن المتقاعد من تفعیل حسابه.

وأشار إلى أن من وظائف هذا التطبيق، فضلا عن اثبات الحياة، إمكانية تصفح مدفوعات المعاشات، والولوج لقائمة تعدیل المعلومات، وتقديم طلبات تغییر طریقة دفع المعاش والوضعیة العائلیة للمتقاعد، وإمكانية تحميل شهادة المعاش، إضافة إلى التوصل الآني بمختلف الإشعارات المتعلقة بجميع العمليات المنجزة ذات الصلة بحساب المتقاعد.

وبإصدار ھذا النظام المبتكر بشكل استثنائي، سیتمكن المتقاعد من ضمان انتظام دفع معاشه، حيث یتم الولوج إلى ھذه الوظیفة عبر قائمة “إثبات الحیاة”، التي یمكن للمتقاعد بواسطتھا إثبات أنه على قید الحیاة كل ثلاثة أشھر من خلال التقاط صورة له بكل بساطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *