العثماني والرميد في بيت بنعبد الله

موقع هاشتاغ – الرباط

قام كل من سعد الدين العثماني رئيس الحكومة ووزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان مصطفى الرميد، مرفوقين بجامع المعتصم مدير ديوان رئيس الحكومة، بزيارة مجاملة لبيت الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية نبيل بنعبد الله الذي كان برفقة خالد الناصري، وعبد الواحد سهيل عضوي المكتب السياسي للحزب.

وتأتي الزيارة التي قام بها وفد العدالة والتنمية بعد الأزمة التي خلفها إعفاء قيادية الحزب شرفات أفيلال ودمج قطاعها الوزاري في كتابة الدولة في الماء في مصالح وزارة النقل والتجهيز واللوجستيك بعد مقترح قدمه العثماني للملك محمد السادس في الموضوع.

ونشرت الصفحة الرسمية لحزب التقدم والاشتراكية على موقع التواصل الاجتماعي توتير خبر الزيارة، مضيفة أن الاجتماع عرف نقاش الوضع السياسي والاجتماعي في البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.