العثور على جثة طبيب مقطوعة الرأس والعضو الذكري

عثرت المصالح الأمنية، مساء أمس الثلاثاء، على جثة متحللة تعود لطبيب مغربي داخل فيلا بحي النصر في مدينة طنجة.

ووفق مصادر محلية، فإن رجال الأمن توجهوا إلى الفيلا بعد ورود بلاغ من الجيران بانبعاث رائحة كريهة منها.

وعثر رجال الأمن على الطبيب عاريا وقد تم قطع رأسه وبتر عضوه الذكري، فيما كانت جثته في مرحلة متقدمة من التحلل.

وفتحت الأجهزة الأمنية تحقيقا لكشف ملابسات الواقعة.

وذكرت مصادر محلية أن الطبيب مطلق ولديه طفلة، وكان عضوا في اللجنة المكلفة بتتبع الأوبئة.

فيما تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو قيل إنه للحظة إخراج جثمان الطبيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *