القوات الأمنية المغربية تحبط محاولة لاقتحام سياج مليلية

رغم توتر العلاقات بين المغرب وإسبانيا بسبب استقبال زعيم البوليساريو إبراهيم غالي إلى مستشفى لوغرونيو، لازال تعاون البلدين في مكافحة الهجرة غير النظامية متواصلا، حيث أحبطت السلطات الأمنية المغربية، يوم أمس الخميس، دخول مئات المهاجرين إلى مليلية، بعدما حاولوا الاقتراب من السياج الحدودي.

وذكرت وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي” أن هؤلاء الشباب أرادوا استغلال يوم الخميس الذي يتصادف مع الاحتفال بعيد الفطر، باعتبارها مناسبة ينخفض فيها مستوى المراقبة المشددة.

وبحسب المصدر نفسه، فإن آخر محاولة للدخول غير النظامي إلى مليلية، تعود إلى يوم 26 أبريل الماضي، مشيرة إلى أنه بفضل “التدخل السريع” للقوات الأمنية المغربية، تم إحباط محاولة ستين شخصا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *