المغرب يخسر أمام إيران بالوقت القاتل

موقع هاشتاغ – متابعة

تكبد المنتخب المغربي هزيمته الأولى في افتتاح مبارياته في مونديال روسيا، إثر خسارته أمس الجمعة، أمام نظيره الإيراني بهدف دون رد.

وبدأ اللقاء بضغط مغربي كبير وتألق على المستوى الفردي من يونس بلهندة وحكيم زياش ونور الدين أمرابط الذين شكلوا خطورة كبيرة على المرمى ولكن الفرص كلها ضاعت أمام سوء الحظ وقوة الدفاع الإيراني.

على الجانب الآخر اعتمد الإيرانيون على الهجمات المعاكسة والانطلاقات المضادة في ظهر الدفاع المغربي مستغلين تقدمه، وكذلك المحاولات من الضربات الثابتة.

ولم يفلح الفريقان بين هذا وذاك في الوصول إلى الشباك لينتهي الشوط الأول الممتع بين المنتخبين بالتعادل السلبي بدون أهداف.

وفي الشوط الثاني تراجع الأداء البدني لكلا المنتخبين قليلا مقارنة بالأداء البدني الي قدماه خلال شوط المباراة الأول، ولكن المحاولات من هنا وهناك ظلت مستمرة.

وشهدت المباراة إصابات على الجانبين، حيث خرج نور الدين أمرابط بسبب الإصابة، تبعه النجم الإيراني جيانباك بسبب الإصابة أيضا.

وسجل المهاجم المغربي عزيز بوحدوز الهدف الوحيد في المباراة، بالخطأ في مرمى فريقه، في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع ليعطي الثلاثة نقاط للمنتخب الإيراني.

 

وسيواجه “أسود الأطلس” في الجولة المقبلة البرتغال، على أن يختتموا مبارياتهم في دور المجموعات بمواجهة إسبانيا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.