المغرب يصفع إسبانيا.. تنظيم رحلة بحرية تجريبية بين جبل طارق و ميناء طنجة

كشفت تقارير إعلامية مغربية أن رحلة تجريبية انطلقت من ميناء جبل طارق نحو ميناء طنجة المتوسط ، و ذلك في أفق الاستعدادات للربط الرسمي بين المينائين.

وحسب ما نقلته مصادر إعلامية فقد عبر عدد من المغاربة المقيمين بجبل طارق، عن أسفهم الشديد من اقصائهم من عملية “مرحبا” التي تم اطلاقها مؤخرا من أجل استقبال الجالية المغربية بالمهجر.
وحسب عدد من المغاربة بجبل طارق، فإنه تم استبعادهم من هذه العملية، نظرا لكون عدد كبير منهم لا يستطيع زيارة المغرب عبر طائرات إسبانيا ولا بواخر فرنسا لأن أوراق إقامة جبل طارق لا تخول لهم الدخول إلى إسبانيا أو دول شنغن عامة، ويتحتم عليهم القدوم مباشرة من جبل طارق إلى المغرب.

و ذكرت مصادر مطلعة ، أن الأمر يتعلق بمتقاعدين و عاملين و كبار السن لا زالوا محاصرين هناك بسبب استثناءهم من الرحلات الجوية والبحرية التي أطلقتها الحكومة مؤخرا.

يذكر أن مغاربة جبل طارق لا يستطيعون السفر نحو المغرب عبر المطارات الإسبانية بسبب اتفاقية “بريكيست” التي أدت إلى خروج بريطانيا وجميع أقاليمها بما فيها إقليم ما وراء البحار من فضاء شنغن.

وتأتي هذه الخطوة بعدما استثنى المغرب إسبانيا من عملية عودة الجالية المغربية بالخارج “مرحبا”، في ظل أزمة دبلوماسية متواصلة بين البلدين ، في الوقت الذي فتح جسورا بحرية مع البرتغال و جبل طارق التابع لبريطانيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *