الملياردير عزيز أخنوش يرد على تصريحات بنكيران!

على بعد يومين فقط من يوم الاقتراع، عاد قياديون من حزب التجمع الوطني للأحرار، أمس الأحد، وفي مقدمتهم رئيسه عزيز أخنوش، ومحمد أوجار، عضو مكتبه السياسي؛ إذ أكد هذان الأخيران أن حزبهما هو البديل المنتظر في انتخابات يوم 08 شتنبر القادم.

هذه التوقعات جاءت على لسان أخنوش الذي حل أمس الأحد بجرسيف بشرق المغرب، إذ صرح بأن البرنامج الانتخابي الذي شارك فيه 300 ألف من المواطنين واقعي معزز بالأرقام يلبي حاجيات ورغبات الجميع وسيصبح قابلا للتطبيق إذا ترأس حزبه الحكومة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *