الناصري يتجه للاعتذار للملك

كشف مصدر موثوق لموقع “موقع هاشتاغ”، أن خالد الناصري عضو المكتب السياسي لحزب التقدم والإشتراكية، والذي عينه الملك محمد السادس قبل أيام سفيرا للمملكة المغربية بمملكة الأردن، يعتزم توجيه رسالة إعتذار إلى الديوان الملكي عن شغله لذات المنصب الديبلوماسي.

ووفق ما أورده ذات المصدر، فإن وزير الإتصال والناطق الرسمي بإسم الحكومة سابقا، أرجع أسباب اعتذاره عن شغل منصب سفير المملكة المغربية بمملكة الأردن، لأسباب ترتبط بوضعه الصحي الذي لن يساعده على القيام بمهامه الديبلوماسية على أحسن وجه.

وقد فاجئ قرار تعيين خالد الناصري في ذات المنصب الديبلوماسي قيادة التقدم والاشتركية وفاجأ حتى المعني به شخصيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  1. على إثر هذا التصرف الذي قام به رئيس الحكومة بحدف كتابة الدولة يجب على حزب التقدم والاشتراكية الخروج من التحالف الحكومي ورد الاعتبار إلى عضوة المكتب السياسي للحزب