النيابة العامة بتطوان تقرر متابعة مستشار جماعي

هاشتاغ:

قررت النيابة العامة بتطوان، متابعة المستشار الجماعي والاستاذ الجامعي (م.ا) بتهمة القدف والسب المنصوص على عقوبتها في المواد 72 و 83 و85 من قانون الصحافة.

وجائت هذه المتابعة بناء على الشكاية التي تقدم بها الاستاذ جمال الدين الشعبي محام بهيئة تطوان، لفائدة الاستاذ الجامعي بكلية الاداب (م.خ)، ضد السيد ( م. ا) استاذ جامعي ومستشار جماعي بمدينة تطوان الى النيابة العامة بتطوان من اجل متابعة المشتكى به بتهمة السب والقدف والتشهير عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وترجع اطوار هذه النازلة حسب نص الشكاية التي حصلت هاشتاغ على نسخة منها، بعد ان تم فتح باب الترشح لمنصب عميد كلية الاداب بتطوان، وبعد نتائج اللجنة العلمية التابعة لجامعة عبد المالك السعدي، التي صنفت المشتكي في المرتبة الاولى، والمشتكى به في المرتبة السابعة، جعلت بالمشتكى به ان يستغل وسائل التواصل الاجتماعي وعبر رقمه الهاتفي الشخصي حسب ما تم تحريره بمحضر المفوض القضائي المرفق بالشكاية، لنيل من سمعة المشتكي ومن خلال الصاق له سيل من التهم والسب والقدف في حق المشتكي والتشهير به في منصات التواصل الاجتماعي.

وبناء على الشكاية المودعة لدى النيابة العامة بتطوان تحت رقم 5853، قررت هذه الاخيرة يومه 10 اكتوبر من متابعة المشتكى به بتهمة السب والقدف طبقا لفصول المتابعة المشار اليها اعلاه المنصوص عليها في قانون الصحافة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *