الهلالي: مخطط التشغيل “ممكن” و “مقاولتي” قاد مجموعة من الشباب للسجون

خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدت اليوم الاثنين 23 دجنبر 2019، بمجلس النواب، كشف النائب البرلماني محمد الهلالي لوزير الشغل والإدماج المهني، عن أخطاء الحكومة في عدد من برامج التشغيل التي الموجهة للشباب، مع رصدهم لنقاط الضعف في النظام المتعلق بالتعويض عن فقدان الشغل.

وأكد ذات المتدخل فشل الحكومة في مجموعة من المشاريع الموجهة للشباب سواء تعلق الأمر بالمخطط الوطني للتشغيل “ممكن” الذي يهدف إلى تمكين الشباب من آليات ولوج سوق الشغل والاستفادة من الفرص المتاحة ومصاحبتهم في إنشاء وإنجاح مشاريعهم المهنية، أو برنامج “مقاولتي” الذي خلق لتشجيع الشباب على خلق مقاولات صغرى ومتوسطة، فإذا به ينهي عددا منهم في السجون عوض تحقيق أحلامهم واَمالهم.

وأعتبر أن هذا الفشل تؤكده الأرقام المهولة لنسبة البطالة في صفوف الشباب بالمدن الصغرى والقرى والمداشر.

وتسائل عضو فريق الاصالة والمعاصرة عن جدوى مثل هذه المخططات والمشاريع إن لم تستهدف فئة الشباب وتقطع مع كل الظواهر التي تنخر جسد المجتمع، كهجرة الأدمغة والهجرة السرية.. داعيا في نفس الوقت، الوزير، إلى الإسراع في إيجاد حلول عملية وواقعية تلامس قضية الشباب الأولى، وتوفر لهم فرص شغل تعزز مكانتهم في المجتمع، وتضمن لهم حقهم في العيش الكريم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *