بسبب متحور دلتا.. منظمة الصحة العالمية تحذر من مرحلة خطيرة جدا

حذرت منظمة الصحة العالمية من الانتشار السريع لمتحور دلتا ل(كوفيد-19)، الموجود الآن في حوالي 100 بلدا، مشيرة إلى “أننا في مرحلة خطيرة جدا من هذا الوباء”.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، ﺗﻳدروس أدﻫﺎﻧوم ﻏﻳﺑرﻳﺳوس، خلال ندوة صحفية أمس الجمعة، إن البلدان ذات التلقيح المنخفض ضد فيروس كورونا، أصبحت القاعدة لديها هي مستشفيات تعمل فوق طاقتها الاستيعابية، داعيا إلى المراقبة الدائمة للمتغيرات وتكييف الاستجابة للوباء.

وأعرب أدﻫﺎﻧوم ﻏﻳﺑرﻳﺳوس، في تصريحه الذي نشرته منظمة الصحة العالمية، عن أمله في المزيد من تقاسم معدات الحماية الشخصية، والإسراع في توزيع اللقاحات، مشيرا إلى أن دراسة بريطانية أظهرت قبل أيام أن فترة 45 أسبوعا بين جرعتين من أسترازينيكا تحسن فعاليته.

من جهتها، قالت المسؤولة العلمية لمنظمة الصحة العالمية، سمية سواميناثان، إنه يبدو أن الجمع بين فايزر بيونتك وأسترازينيكا يحمي من فيروس كورونا أيضا، مسجلة أن هذه الدراسات “مطمئنة” للأشخاص والحكومات التي تواجه صعوبات في الإمداد.

من جانبه، يحتاج نظام (كوفاكس) للولوج العادل للقاحات الذي يعتمد، على الخصوص، على أسترازينيكا، إلى جرعات لتحقيق هدف تحصين 30 في المائة من ساكنة كل بلد، بحلول نهاية السنة الجارية، ومع ذلك لا توصي منظمة الصحة العالمية بتمديد فترة 12 أسبوعا بين كل جرعتين المعتمدة لأسترازينيكا.

وأضافت سواميناثان قائلة “نريد أن يتلقى الناس هذه الجرعة الثانية في الوقت المحدد ليكونوا محميين بالكامل، خاصة مع متحور دلتا”، مسجلة أن إمداد (كوفاكس) “لا ينبغي أن يكون مشكلة” في الأشهر المقبلة بعد الإعلانات الأخيرة بتقاسم الجرعات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *