بسيمة الحقاوي تدعو لمراجعة نظام الإرث ب”التعصيب” و تنتقذ سطوة الذكور على حقوق النساء

دعت بسيمة الحقاوي وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية في المغرب الفقهاء والمتخصصين لإعادة النظر في قضية “التعصيب” في الإرث، وبحث مدى مشروعيته في هذا العصر.

الوزيرة وخلال مشاركتها في لقاء على القناة الثانية مساء الأحد 9 يونيو، رفضت التطرق إلى قضية المساواة في الإرث بين الذكور والإناث بالمغرب، لكنها اعتبرت أنه من الآولى التطرق لقضية نظام التعصيب في الإرث، الذي يمنح ذكورا الحق في مشاركة الإرث مع بنات ونساء شخص متوفي، رغم علاقتهم “النسبية والبعيدة”.

الحقاوي دعت العلماء إلى بحث إن كان يجب الاستمرار في اعتماد هذا النظام في العصر الحالي، عبر تبيين إن كان النظام مجرد اجتهاد يمكن تغييره وتحديثه وفق الوضع الحالي أو أنه نص قطعي يجب احترامه والإبقاء عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *