بعد المطالبة بإقالته.. رئيس جماعة المحمدية يستنجد بالمجلس الوطني للبيجيدي

نظم مجموعة من الأشخاص من أتباع رئيس المجلس الجماعي المحمدية حسن عنترة وقفة احتجاجية أمام باب مركب مولاي رشيد الدولي للطفولة والشباب ببوزنيقة تزامنا مع انعقاد المجلس الوطني للعدالة والتنمية.

المحتجون يطالبون بالتدخل من أجل وقف مسطرة إقالة رئيس جماعة المحمدية، حيث سبق ل14عضو من إخوان العثماني من أصل 32 أن وقعوا على مقترح إدراج نقطة بجدول أعمال الدورة العادية للمجلس الجماعي المحمدية تتعلق بإقالة الرئيس.

وحسب المحتجون فإن برلماني العدالة والتنمية بالمحمدية و عبد الصمد حكير يقودون حملة لتنحية عنترة الذي يحسب من أتباع عبد الإله بنكيران.
فيما برر باقي المستشارين الذي طالبوا بإقالة الرئيس تورط الرئيس في مجموعة من الملفات و عدم قدرته على تسير جماعة بحجم مدينة المحمدية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.