بعد إلتحاقه بحزب أخنوش.. نبيل بنعبد الله ينتقم من الزمزامي!!

اصدر المكتب السياسي للتقدم و الاشتراكية ، قرارا يقضي بتجميد عضوية زهير الزمزامي ، رئيس المجلس الإقليمي لتمارة ،من كل هياكل الحزب ، على اثر استفادته من التطعيم الخاص بكورونا دون ان يكون من الفئة ذات الأولوية .

هذا القرار خلف موجة من السخرية ، داخل حزب التقدم و الاشتراكية ، حيث اعتبره عدد من قيادييي الحزب ، نوع من المزايدات الانتخابية ، التي يقوم بها الامين العام ، نبيل بنعبد الله .

وأضافت نفس المصادر ، ان الزمزامي و شقيقه ، قد غادرا عمليا صفوف التقدم و الاشتراكية نحو التجمع الوطني للاحرار منذ مدة ، و ذلك بعلم نبيل بنعبد الله ،الذي فضل فضيحة لقاح كورونا ، لتصفية حساباته مع الزمزامي ، عبر مزايدات فارغة لاتحمل اي معنى تنظيمي .

و أكدت المصادر ذاتها ، ان نبيل بنعبد الله كان من اشد المدافعين عن الزمزامي ، داخل الحزب ، وهو من فرض شقيقه عضوا بالديوان السياسي ، رغم انه لا علاقة له بالحزب ، لكن العلاقة بينهما ساءت بعدما اصطف الزمزامي الى جانب انس الدكالي في صراعه مع بنعبد الله .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *