بنسليمان… بعد مقال “هاشتاغ” شركة النظافة تنظم حملة تلميع صورتها

ابو ادام
اضطرت ادارة الشركة المفوض لها تدبير قطاع النظافة بمجموعة من الجماعة الترابية باقليم بنسليمان اوزون الشاوية، بعد نشر جريدة هاشتاغ مجموعة من التجاوزات التي تقوم بها هذه الشركة، أن تنظم حملة تلميع لصورتها خصوصا أننا وضعنا سؤال مباشرا لمديرية الجماعات الترابية بوزارة الداخلية ،و التي يتواجد بين يديها ملف صفقة تدبير قطاع النظافة بجماعة المنصورية للمرة الثانية على التوالي التأشير عليه، بعدما كانت قد رفضته في نسخته الأولى.
حيث وقفت وزارة الداخلية عل مجموعة من التناقضات بملف التقني والإداري الذي قدمته الشركة، وعلى إثره نالت الصفقة ، إلا أن الوزارة رفضت الصفقة وطالبت باعادة اعلان طلب عروض مرة ثانية ، و هو الملف الذي بمكتب الوزارة ينتظر التأشير.
ومحاولة منها لتلميع صورتها نشرت الشركة بلاغا تخبر فيه انها ستقوم بحملة نظافة وتعليم بمدينة بنسليمان، اذا كانت الشركة المذكورة تقوم بواجباتها بالتزاماتها بدفتر التحميلات فما الجدوى من مثل هذه الحملات الموسمية التي تعتمد على احضار عدسات المنابر التي تربطها بها عقود للإشهار؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *