بنعطية يصف رونالدو باللاعب “الخارق”.. والأخير يعبر عن حبه الكبير للمغرب

كشف النجم المغربي مهدي بنعطية عن بعض أسراره الخاصة مع زميله السابق في يوفنتوس كريستيانو رونالدو، ليظهر مدى الاختلاف الكبير بين صاروخ ماديرا وباقي لاعبي كرة القدم، وذلك في مقابلة تلفزيونية مع برنامج ” Le Vestiaire” المذاع عبر شبكة (RMC) الفرنسية.
وقضى مدافع بايرن ميونخ الأسبق أكثر من ستة أشهر مع كريستيانو في معقل السيدة العجوز، قبل أن يتخذ قرار الخروج، بانتقاله إلى الدحيل القطري مع بداية العام الجاري، لكثرة جلوسه على مقاعد البدلاء في نهاية حقبة المدرب السابق ماسيميليانو أليغري.

وقال بنعطية الي اعتزل اللعب على المستوى الدولي حديثا: “في إحدى مباريات الدوري الإيطالي على ملعب أتالانتا بيرغامو، قرر المدرب إراحتي أنا ورونالدو لأننا كنا سنخوض مباراة بعد ثلاثة أيام في دوري أبطال أوروبا، وفي تلك الليلة حدث ما لا يمكن تصديقه أبدا. فأثناء عودة الحافلة، كنت جالسا في المقاعد الخلفية، وفجأة بعث لي رسالة قال فيها ما رأيك أن نتدرب سويا لمدة ساعة بعد الوصول”.

وأضاف: “قلت له .. أنت تمزح أليس كذلك؟ نحن الآن في الحادية عشرة ليلا. فقال لي: لم أتعرق اليوم وأحتاج للتمرين لمدة ساعة على الأقل، لكنني قلت له اتركني وشأني أريد فقط العودة إلى المنزل، وبالفعل نفذ ما قال لي بعد العودة إلى النادي، فبينما كنا جميعا نرتدي ملابسنا للعودة إلى منازلنا، قام هو بارتداء ملابس رياضية ليتمرن”.

وختم بنعطية قوله : “كان يتدرب 30 دقيقة قبل وبعد كل حصة تدريبية، وكنت أشاهده يتدرب بحدة لا تصدق. رونالدو رجل خارق أو إنسان آلي .. وبالنسبة لي، لم أشاهد شيئا كهذا من قبل”.

وعلى الفور، جاءت المفاجأة السارة من رونالدو، بإرسال مقطع فيديو للبرنامج، تحدث فيه عن علاقته القوية بالدولي المغربي السابق، وكشف كذلك عن حبه للمغرب، قائلاً: “كيف حالك زميلي المغربي، افتقدك بشدة وأنت رجل رائع وتستحق الأفضل، أتمنى أن نعود للعب سويا من جديد، أقول له يا ماروكي لأنني أحب المغرب كثيرا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *